آخر المستجدات
البنك المركزي يخفض أسعار الفائدة ربع نقطة مئوية النواصرة: الرزاز لم يحمل أي مبادرة واضحة المعالم.. ولم يصدر أي قرار بشأن مطالب المعلمين.. والاضراب مستمر وزير التربية: اللقاء مع ممثلي نقابة المعلمين كان ودياً وتم خلاله طرح القضايا العالقة اعتصام ليلي في الزرقاء بمشاركة ناشطين من ذيبان للافراج عن المعتقلين الرزاز بعد حضوره اجتماع الفريق الحكومي والمعلمين: نأمل في انفراج الأمور الخارجية تعلن الافراج عن أردنيين كانا محتجزين في ليبيا "غاز العدو احتلال" تطالب بالغاء اتفاقية الغاز: بقي أشهر قليلة.. وجواب الدستورية يعتمد على صيغة السؤال البدور: نقابة المعلمين والفريق الحكومي يجتمعان في وزارة التربية الآن مصادر لـ الاردن24: لجنة حكومية خاصة تدرس اعادة النظر بمختلف القرارات الاقتصادية سلامة يكتب: اقتراح باللجوء "للتحكيم" لفض خلاف الحكومة والمعلمين طاهر المصري تنبأ بالاجراءات الاسرائيلية وحذّر منها قبل عامين ونصف! ارشيدات يتحدث عن قرار المحكمة الدستورية بخصوص اتفاقية الغاز.. ويدعو النواب لتوجيه سؤال جديد معلمون يخرجون بمسيرة من الموقر دعما لنقابتهم.. والتربية: نسبة الاضراب في اللواء ١٠٠٪ المعاني: أبواب الوزارة مفتوحة للحوار بين المعلمين والفريق الحكومي تصعيد جديد من التربية ضد المعلمين ودعوى قضائية لحل النقابة.. ونديم: الميدان متماسك الحكومة تفرض ٤٠ دينارا رسوما جديدة على الشاحنات.. وشركات تدرس الرحيل النائب الطراونة يحذر الحكومة.. ويدعو لاستئناف الحوار مع المعلمين مصدر لـ الاردن٢٤: ترتيبات فنية لاستعادة الباقورة والغمر شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا 4 وفيات في حادث سير على الطريق الصحراوي
عـاجـل :

اثار جرش تتلف وتهشم مئات القطع الأثرية لعمل تسوية لصبة اسمنتية داخل المدينة الأثرية - صور

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - استهجن مدير مركز دراسات العهد القديم رئيس لجنة السياحة في مجلس محافظة جرش، الدكتور يوسف زريقات، قيام دائرة آثار جرش باتلاف مئات القطع الأثرية التي تعود للعهدين الأموي والروماني وتعتبر من أكثر آثار العهد الأموي ندرة.

وقال زريقات لـ الاردن24 إن الدائرة قامت بتكسير ودفن بقايا أثرية لعمل تسوية وفرشية لصبة اسمنتية لقبو معبد زويوس التاريخي الواقع داخل المدينة الأثرية دون معرفة قيمتها التاريخية، حيث تعتبر من أبرز الشواهد على العصر الأموي بالمحافظة بالاضافة إلى المسجد الأموي الذي يعتبر أحد أكبر المساجد.

وبين أن تلك القطع عبارة عن بقايا قنوات فخارية مشوية وقطع دائرية تشكل عامودا أو مجموعة أعمدة بارتفاع أقل من متر ليحمل بلاط الحمامات الرومانية ويسمح بإشعال النار لتفعيل الغرفة البخارية، وهي تعود إلى القرن الثاني ميلادي، مشيرا إلى أن أغلبية القطع هي بقايا ألواح فخار مشوي يغطي أسقف كنائس القرن الخامس والسادس ميلادي وسقف المسجد الأموي في القرن الثامن ميلادي، وقد تم تكسيرها وتهشيمها إلى قطع لوضعها في أرضية الصبة.

ولفت زريقات إلى الأجدر بدائرة الآثار العامة كان القيام بترقيم تلك القطع ووضعها في متحف خاص أو مستودع للمحافظة عليها نظرا لقيمتها التاريخية العالية، خاصة وأن البعثات جميعها كانت تحتفظ بتلك القطع التي قامت الدائرة اليوم بتكسيرها..

الاردن24 حاولت الاتصال بوزيرة السياحة مجد شويكة، ومدير عام دائرة الآثار العامة بالوكالة الدكتور يزيد عليان، ومدير آثار جرش زياد غنيمات، ومدير مكتب مدير عام دائرة الاثار العامة غسان بدير، غير أن أحدا منهم لم يُجب على الهاتف..