آخر المستجدات
تفاصيل حول الوفاة الخامسة بالكورونا.. وثلاث حالات تحتاج عناية فائقة فيروس كورونا: أسعار النفط في أدنى مستوياتها خلال 18 عاما الصحة العالمية تدعو للاستمرار بتقديم الخدمات الصحية إلى جانب مكافحة كورونا مدارس خاصة تهدد أولياء أمور طلبة بحجب الخدمة عن أبنائهم في حال عدم دفع الأقساط كاملة! د. بني هاني يكتب: أما آن للعقل المشنوق أن يترجل - الجزء الأول وزير الصحة يعلن تسجيل وفاة خامسة بفيروس كورونا.. و(9) اصابات جديدة في الاردن الفراية: أنهينا المرحلة الأولى من اخلاء فنادق الحجر.. وعزل اربد جاء حفاظا على مواطنيها الحكومة توضح آلية إصدار التصاريح الإلكترونية للتنقل موسم القطاف في ظل حظر التجول.. من يغيث المزارع؟ غرفة تجارة عمان والبرجوازية الطُفيلية الحجر على (100) شخص من مخالطي بنايتي اربد.. وسحب مئات العينات التعليم العالي توجه عدة رسائل للطلبة الأردنيين في الخارج الحكومة تسمح بانتاج خبز الحمام والكعك بشروط.. والطلب على الخبز تراجع بنسبة 80% البستنجي: أكثر من ٥٠٠ مستثمر لديهم بضائع عالقة في العقبة الخلايلة: 50 ألف أسرة محتاجة استفادت من صندوق الزكاة خلال الأيام الماضية الكيلاني لـ الاردن24: مازلنا نعاني من نقص الكمامات.. والوزير وعد بتأمين كميات كبيرة التربية لـ الاردن24: سننتقل إلى مرحلة جديدة في التعليم عن بعد المركزي يصدر تعليمات تنظيم خدمة الحوالات لشركات الصرافة العوران يحذّر من التخبط في منح التصاريح للمزارعين: بعض القائمين على العملية يفتقدون للخبرة دلع الأثرياء.. امتطاء الأزمة والتنكر لإحسان الدولة!
عـاجـل :

الجامعات الثلاث وألف ليلة وليلة

م. وائل محمود الهناندة
اتخذ مجلس التعليم العالي قبل ثلاثة أشهر تقريبا قرارا يقضي بإعفاء ثلاث رؤساء جامعات رسميه من مناصبهم وذلك حسب المادة 12/د من قانون الجامعات الاردنيه رقم 20 لعام 2009 والجامعات هي اليرموك والتكنولوجيا والحسين ، وقرر المجلس تشكيل لجنه لوضع الشروط الواجب توافرها للمتقدمين لتلك الجامعات ومن ثم تم تغيير اللجنة وتشكيل لجنة أخرى برئاسة الدكتور محي الدين توق لوضع الشروط وإجراء المقابلات والتنسيب بثلاثة أسماء مرشحه لكل جامعه لمجلس التعليم العالي الذي بدوره سيقوم باختيار واحد من كل ثلاثة أسماء مرشحه لكل جامعه .

بعد إعلان الشروط والتي برأيي كانت عامه وتنطبق على الكثير من أعضاء هيئة التدريس في الجامعات الاردنيه من قبل اللجنة وانتهاء فترة تقديم الطلبات عادت اللجنة وطلبت من المتقدمين تعبئة نماذج موحده لتسهيل عمل اللجنة في دراسة طلبات المتقدمين ومن ثم انطلقت بورصة السماء والتلميع من باب التكهنات والتوقعات وما زالت حتى الآن في ظل غياب المعلومة وعدم الشفافية ، نتفهم أن السرية مطلوبة في عمل مثل هذه اللجان وذلك لتجنب الضغوطات والتدخلات ولكن لا نفهم هذا البطء والتردد ( إن جاز التعبير) الذي كان السبب الرئيسي برأيي لكثرة الشائعات والتكهنات وانتشارها في مجتمع الجامعات الثلاث .

برأيي أن على رئيس اللجنة المعروف عنه المهنية والقدرة على مقاومة الضغوط والاستقلالية في العمل أن يعلن للرأي العام وبشكل رسمي عن أسماء العشرة المبشرين لكل جامعه ويضع الرأي العام بصورة ما أنجزته اللجنة حتى الان ولا يتركنا فريسة للتكهنات والتوقعات والشائعات .......!

بعيدا عن كل ما تقدم وبرأيي الشخصي المتواضع كان الأجدى بالمجلس أن يشكل لجنه خاصة بالتعيين لكل جامعه يكون أعضاؤها (عدا رئيس اللجنة ) من ذوي الخبرة والدراية بأوضاع تلك الجامعة فلكل جامعه ظروف واحتياجات وأوضاع ماليه تختلف عن الأخرى بالاضافه على انه ليس من الضروري أن يتم تعيين الرؤساء الثلاث بيوم واحد على طريقة الزواج الجماعي في الجمعيات الخيرية.
 
Developed By : VERTEX Technologies