آخر المستجدات
السير: الأحد للسيارات ذات الأرقام الفردية في عمان والبلقاء والزرقاء رؤساء الكنائس يقر التدابير الاحترازية والوقائية لإقامة الصلوات النتائج الاولية لمخالطي مصاب نحلة سلبية الدراسات العليا في “الأردنية” تبدأ باستقبال طلبات الالتحاق بالبرنامج الشهر القادم صحة اربد: المصابة الجديدة بكورونا تقيم في منزل تحت الحجر منذ أسبوعين تسجيل أربع إصابات جديدة بفيروس كورونا بالأردن الانتحار السياسي والاقتصادي على قارعة انتظار رحيل الكورونا المحامون يطالبون بحرية الحركة والعضايلة يعد بحل القضية مستثمرو المناطق الحرة يطالبون بتمديد ساعات عمل معارض وشركات السيارات مستثمرون وأصحاب شركات يطالبون بتأجيل موعد تقديم الإقرارات الضريبية الأطباء المستقيلون يعتزمون اللجوء للقضاء طلبة جامعة فيلادلفيا يدعون لمقاطعة الفصل الصيفي احتجاجا على تصريحات رئيس الجامعة سحب السفير.. خطوة استباقية ستؤكد جدية الرفض الأردني للضمّ المطاعم والمقاهي تستعد لاستقبال الزبائن بعد أسبوع طلبة دارسون في الخارج يطالبون باستثنائهم من امتحان الوزارة وزارة العمل توضح التفاصيل المطلوبة لمغادرة العمالة الوافدة تفاصيل وإجراءات امتحانات التوجيهي المستثمرون في المناطق التنموية يناشدون الملك لإنصافهم وينتقدون إفقار المحافظات النائب الحباشنة: حكومة الرزاز تستغل أزمة الكورونا لتصفية القطاع العام مواطنون في جرش يستهجنون استيفاء فواتير الكهرباء رغم قرار إعادة تقديرها

خطيب الاقصى : نودع رمضان وننتظر بصبر اعادة فتح المسجد امام المصلين قريبا

الاردن 24 -  
قال خطيب المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة الشيخ محمد سليم انه وفي الجمعة الخامسة والأخيرة من شهر رمضان المبارك "فإننا نودع رمضان وعلينا أن ندرك مكان الشهر الفضيل وفضله، خصوصا أن الله ابتلانا بصلاة الجمعة والجماعة في بيوتنا وبعيدا عن الأقصى جراء جائحة كورونا".

وأضاف في خطبة الجمعة بالاقصى أمام بضعة مصلين بعد إغلاق المسجد المبارك منذ شهرين جراء جائحة كورونا، أن شهر رمضان سيغادرنا بعد يوم أو يومين، وعلينا ان نشد الرحال إلى المسجد للصلاة فيه فور فتحه لحمايته والذود عنه. وأكد خطيب الاقصى أن نصر الشعب الفلسطيني على الاحتلال وخلاصه قاب قوسين أو أدنا، ولعل ما نمر به من الوباء والبلاء ومحاولات الالتفاف على حقوقنا المشروعة سيتحول إلى نصر قريب لأبناء شعب فلسطين. 

وشدد على عدم نسيان أبناء الشهداء والأسرى والمرضى بالوقوف إلى جانبهم، وقضية شعبنا الفلسطيني تقف على مفرق طرق فالوحدة بين أطيافه هي أول خطوات الانتصار على الاحتلال، والقدس هي بوصلة الشعب والأقصى هو ميزان العزة. 

وتابع إن صلاة العيد ستكون في الساعة السادسة وعشر دقائق ويمكن صلاتها في الساحات العامة مع أخذ الاحتياطات الوقائية اللازمة، وفي بداية الأسبوع الذي يلي عيد الفطر ستفتح أبواب المسجد الأقصى لاستقبال المصلين، لذا نهيب التزام قواعد السلامة والتعليمات الطبية أثناء التوجه لاداء الصلوات واتباع إجراءات الحراس والمرشدين من إحضار السجادة الخاصة والكمامة وعدم الاحتكاك والتباعد، فاصبروا لتقوم الأوقاف بتحضير ساحات المسجد من تعقيم وتنظيفه ونشر الكشافة وفق الترتيبات الصحية.

(بترا)
 
 
Developed By : VERTEX Technologies