آخر المستجدات
النواصرة يردّ على الوزير المعاني: ريّح حالك ... ويحمّل الرزاز مسؤولية سلامة كلّ معلم "التعليم العالي"يسمح للطلبة العائدين من السودان بالالتحاق بأي جامعة غير أردنية الممرضين: اتفاق على زيادة الحوافز.. وصرف علاوة العمل الاضافي وبدل الاقتناء الافراج عن الناشطة نهى الفاعوري بكفالة موظفون في الامانة يحتجون أمام جناح الادارة.. والأمن يحول دون وصولهم إلى مكتب الأمين - صور المعلمين لـ الرزاز: تواضع وانزل من برجك العاجي.. والوفد الحكومي ليس صاحب صلاحية ولا فهم لملف التعليم الحباشنة لـ الاردن24: سأطعن بقرار نقل النظر في القضية من الكرك النواصرة لـ الاردن24: لم نتلقّ أي ردّ رسمي من الحكومة على دعوتها للحوار الخدمة المدنية يعلن أسماء 1800 ناجحة في الامتحان التنافسي لوظيفة معلم الحكومة ترحب بدعوة نقابة المعلمين للحوار.. ولكن في وزارة التربية آلاف المعلمين بمسيرة في الكرك: لا دراسة ولا تدريس.. حتى يرضخ الرئيس "التعليم العالي" تنشر إحصائيات مسيئي الاختيار والحد الادنى للقبول بالتخصصات في الجامعات الزعبي لـ الاردن24: لجان لمتابعة شكاوى تسجيل الطلبة بالجامعات الخاصة بغير التخصصات الأصلية الكلالدة ل الاردن 24 : لا يمكن نقل الناخبين إلا بضوابط ولا يجوز إصدار كشوفات إلا في العام المقبل “القبول الموحد” تعلن أسماء فئة إساءة الاختيار - رابط اضراب المعلمين يدخل أسبوعه الثاني.. والنقابة لـ الاردن24: نسبة الالتزام 100% التعليم العالي يعلن نتائج القبول الموحد وثيقة بنرمان.. وثيقة الإجرام الممنهج لإحتلال العالم العربي فلسطين: الجبهة الشعبية تعلن اسقاط طائرة تجسس للاحتلال في غزة النواصرة يوجه دعوة علنية للرزاز للقاء مجلس نقابة المعلمين الأحد.. ويتعهد بتعويض طلبة التوجيهي - فيديو
عـاجـل :

ذبحتونا: إدارات جامعات تلاحق طلبة على منشوراتهم على الفيسبوك

الاردن 24 -  
أصدرت الحملة الوطنية من اجل حقوق الطلبة "ذبحتونا" بيانًا أكدت فيه على حق الطلبة في أن يكون لهم تمثيل طلابي حقيقي، يتسم بالاستقلالية بالقرار، بعيدًأ عن ضغوطات إدارات الجامعات.

بيان الحملة جاء بمناسبة يوم الطالب الأردني، الذي اعتمدته "ذبحتونا"، كيوم نحيي فيه ذكرى أحداث جامعة اليرموك، واستشهاد ثلاثة طلبة. وهي الأحداث التي وقعت نتيجة احتجاج القوى الطلابية على اختلاف ألوانها وتوجهاتها، على قرارات تتعلق بالرسوم الجامعية.

وأكدت الحملة أن ذكرى أحداث جامعة اليرموك مناسبة هامة للتأكيد على حق الطلبة في التعبير عن رأيهم، وترسيخ مفهوم حرية العمل الطلابي.

ولفتت الحملة إلى أن واقع حرية العمل الطلابي شهدت تراجعًا كبيرًا في الآونة الأخيرة، وذلك في سياق توجه حكومي ل"ضبط" حركة الشارع الطلابي، كي تستطيع تمرير إعطاء الضوء الأخضر للجامعات الرسمية لرفع الرسوم الجامعية الذي يبدو أنه أصبح وشيكًا.

وأشارت الحملة إلى أن التقييد على حرية العمل اللطلابي لم يقتصر على ممارسات غدارات الجامعات، بل تعداه ليتم قوننة هذا التقييد، بإعطاء الحرس الجامعي صفة الضابطة العدلية، وهو الأمر الذي من شأنه أن يحول الجامعات إلى غيتوهات معزولة، يتم فيها تحويل أي طالب يشارك في اعتصام أو وقفة احتجاجية مطلبية إلى المدعي العام وتوقيفه.

ونوهت ذبحتونا إلى أن أنظمة التأديب في الجامعات هي أنظمة قمعية تحرم العمل الطلابي المنظم، وتفرض عقوبات تصل إلى الفصل النهائي من الجامعة على خلفية مشاركة في اعتصام أو الدعوة لوقفة احتجاجية. مشيرة إلى أن إدارات الجامعات تعدت ذلك لتلاحق الطلبة على منشوراتهم على الفيسبوك، وتمنعهم من التعبير عن رأيهم في العالم الافتراضي.

وأكدت حملة "ذبحتونا" على مطالبها بإعادة النظر في أنظمة التأديب بما يسمح بحرية العمل الطلابي، بالتوازي مع وجود مجالس طلابية منتخبة بشكل ديمقراطي وصاحبة صلاحية حقيقية، بعيدًأ عن سطوة عمادات شؤون الطلبة.