آخر المستجدات
حجازين يتحدث عن مقترحات اعادة فتح صالات المطاعم.. والقرار النهائي قريبا شهاب يوافق على تكفيل الناشط فراس الطواهية صرف مكافآت للمعلمين ممن يتابعون تدريس طلبتهم عن بُعد وفق شروط أصحاب صالات الأفراح يطلقون النداء الأخير.. ويقولون إن الحكومة تختبئ خلف قانون الدفاع وزير التربية يوضح أسس توزيع أجهزة الحاسوب على الطلبة.. وبدء التوريد الشهر القادم الخطيب لـ الاردن24: اعلان نتائج القبول الموحد الأسبوع القادم جابر لـ الاردن24: مطعوم كورونا قد يتوفر في كانون ثاني القادم.. وحجزنا بعض الكميات الصحة عن احتفال الأطباء: صفر سقط سهوا ورفع العدد إلى ٢٠٠ بالخطأ وزير التعليم العالي: آن الأوان لكي نخرج من بوتقة امتحان الثانوية العامة.. ولكن رغم نقله إلى المدينة الطبية.. استمرار معاناة الطفل سيف الدين بسبب عدم توفر علاج لمرضه في الأردن_ فيديو الغاء مؤسسة المواصفات والمقاييس ونقل جميع أموالها وموظفيها إلى هيئة الجودة تعديلات جديدة على نظام الخدمة المدنية: اعتماد سقف لمكافآت الموظفين اسحق يوجه نقدا لاذعا بعد اعفائه من ملفّ كورونا.. ومصدر لـ الاردن24: بعض التصريحات أربكت المشهد العشائر والأحزاب السياسية.. خبز الشعير 1/2 التعليم العالي تعلن معايير القبول الجامعي الجديدة: نريد تخفيف عقدة التوجيهي! الرزاز: لن نلجأ إلى فرض حظر التجول الشامل.. ولكن نذير عبيدات لـ الاردن24: اجراءات جديدة في حال زيادة انتشار كورونا وزير التربية لـ الاردن24: بعض المدارس لم تعد قادرة على استيعاب طلبة جدد وزير النقل يعلن التصنيف الجديد للدول الخضراء والصفراء والحمراء - تفاصيل غضب بعد حادثة احراق طالب نفسه.. ووسم #اقالة_رئيس_جامعة_الاسراء يجتاح مواقع التواصل

اشتباكات عنيفة في العراق.. رصاص وقنابل واعتقالات

الاردن 24 -  
أفاد مراسل سكاي نيوز عربية في بغداد، الجمعة، أن اشتباكات عنيفة وقعت بين قوات مكافحة الشغب وعدد من المتظاهرين في حي النقيب وسط محافظة النجف العراقية.


وقال إن القوات الأمنية العراقية استخدمت الرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع، كما شنت حملة اعتقالات واسعة في صفوف المحتجين.

وفي محافظة كربلاء جنوبي العاصمة العراقية، حرق محتجون الإطارات وقطعوا عددا من الطرق الرئيسية والتجارية المهمة في مركز المحافظة.

ومن بين الطرق التي تم قطعها المحتجون في كربلاء، طريق الإسكان، وطريق حي البلدية، وشارع السناتر، وشارع الضريبة، وشارع رمضان سريع، وجسر الضريبة.

 
وفي بغداد تظاهر مئات الآلاف من أتباع زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر، وسط العاصمة العراقية.

ورفع المتظاهرون شعارات تطالب القوات الأجنبية بالرحيل عن العراق، تنفيذا لقرار مجلس النواب العراقي المطالب بخروج تلك القوات، حسب ما ذكر مراسل سكاي نيوز عربية.

وأغلقت السلطات جسري الجادرية والطابقين وسط بغداد لتأمين سلامة المتظاهرين.

وشهدت ساحات اعتصام المتظاهرين المطالبين بالقضاء على الفساد، مواجهات بين المحتجين ومسلحين مجهولين في كل من بغداد والبصرة وكربلاء.
 
وحذر المرجع الديني العراقي علي السيستاني، في خطبة الجمعة، السلطات العراقية من "المماطلة والتسويف في تنفيذ الإصلاحات"، التي يطالب بها المحتجون العراقيون منذ مطلع أكتوبر الماضي.

وأكد السيستاني في خطبته، التي ألقاها ممثل عنه في كربلاء، على ضرورة "تنفيذ الإصلاحات الحقيقية التي طالما طالب بها الشعب العراقي وقدم في سبيل تحقيقها الكثير من التضحيات".

وقال إن المرجعية "ترى أن المماطلة والتسويف في هذا الأمر لن يؤدي إلا إلى مزيد من معاناة المواطنين وإطالة أمد عدم الاستقرار الأمني والسياسي في البلد".

 
 
Developed By : VERTEX Technologies