آخر المستجدات
تسجيل وفاتين جديدتين بفيروس كورونا تسجيل وفاتين جديدتين بفيروس كورونا جندي إسرائيلي يعلق علم فلسطين في غرفته - فيديو التعليم العالي: وجهنا كافة الجامعات لإتاحة تدريس وتقييم مواد السنة الأولى عن بعد الأمن ينفي إشاعات تهريب مطلوب في جبل التاج.. ويلاحق مروجيها عبيدات: ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا لم يكن مفاجئا جابر: نحن أمام مفترق طرق.. وأعداد الإصابات قد تكون مرشحة للازدياد صحة إربد تنفي إصابة 19 نزيلا بمركز إصلاح باب الهوى بكورونا تسجيل 4 وفيات و850 إصابة جديدة بفيروس كورونا حين تحضر صورة "الكرسي" الشاغر في جامعة اليرموك وتغيب صورة الجامعة التي تحتضر د. العضايلة: رحيل الحكومة خلال أسبوع من حل البرلمان النعيمي: تعديل أمر الدفاع رقم 7 لا يعني أن العام الدراسي سيكون بالكامل عن بعد إيقاف استخدام الإسوارة الالكترونية والاكتفاء بالحجر المنزلي للقادمين عبر المطار ذبحتونا: توقيت عقد الامتحان التكميلي يثبت فشل الدورة الواحدة اللوزي للأردن24: لن نتهاون في التعامل مع مخالفات شركات التطبيقات الذكية المصري للأردن24: قمنا بإحالة عدد من ملفات البلديات للقضاء وهيئة مكافحة الفساد زيادة عدد فرق التقصي الوبائي وأطباء القطاع العام الأسبوع الحالي إعادة فتح معبر جابر الحدودي وعودة شركات التخليص إلى العمل اعتبارا من الغد تحويل 15 مدرسة إلى التعليم عن بعد_ أسماء الحجاوي: لن نعود الآن إلى الصفر فيما يتعلق بإصابات الكورونا.. والكمامة تضاهي المطعوم

اقتصاديات الكورونا ٢

مأمون المساد
نشرت في مقالة السابقة نظرة تامة حول تأثير وباء الكورونا على اقتصاديات العالم عموما وما يترتب عليها من كلف مباشرة وغير مباشرة في ظل اتساع الرقعة الجغرافية لهذا الوباء العالمي الذي تشير الارقام تباعا الى تأثر الناتج الاجمالي العالمي الى انخفاض بنسبة تصل الى ٣٠%خلال شهرين تقريبا ،يضاف اليها كلف العلاج الوقائي والمباشر للاصابات قد تتجاوز عشرات المليارات وقد كنت في المقالة المشار لها قد تحدثت عن قطاع السياحة حصرا .

ولكن من يتابع اسواق المال والبورصات واسعار النفط الخام سيجد دون جهد اي وباء سيحل بالعالم اقتصاديا مع كل الانخفاضات التي تشهدها الاسعار والتي قاربت على حدود ٣٠ دولار ربما في الساعات القادمة وما يرافق ذلك من نزاعات وخلافات في صفوف الدول المنتجة للنفط ،فالعديد من الدول لا تريد خفض انتاجها مع انخفاض الاسعار وانخفاض الطلب والمضاربات التي تقود الى تؤدي الى تباطؤ في الاقتصاديات العالمية عموما خصوصا الاقتصاديات المصدرة للنفط وبالتالي سيؤدي الى انخفاض في المشاريع الرأسمالية وبالتالي مزيد من البطالة نتيجة عدم وجود وظائف جديدة لا بل وتسريح العاملين لخفض التكاليف .

يعتقد الكثيرون أن انخفاض أسعار النفط يساعد على تعزيز النمو الاقتصادي، لكن "Our Finite World" يرى أن هبوط النفط دون حاجز 30 دولاراً سيكون له تداعيات اقتصادية عديدة لكن لا بد من النظر الى العديد من التحديات ومنها :-
التكاليف:معظم الدول لا يمكنها تحمل تكاليف استخراج النفط من باطن الأرض عند سعر 30 دولاراً للبرميل، ودول قليلة فقط هي القادرة على ذلك ، وبالطبع لا يمكن أن توفر هذه الدول وحدها كافة احتياجات العالم النفطية
التزامات: فمشروعات التنقيب تستغرق أعواماً لتنفيذها ولا تستطيع الشركات وقف المشروع لتصادف هبوط الأسعار أثناء تنفيذه، فهي ملتزمة بدفع أعباء الديون سواء اكتمل المشروع أم لم يكتمل، كما أن التكاليف اللاحقة على مرحلة الحفر الأولى تكون أقل نسبياً بينما يوفر البئر الجديد امدادات وعائدات لعدة سنوات.

وربما من الحقائق التي يجب معرفتها ايضا حينما تنخفض أسعار النفط تفقد الحكومات قدرا من عائدات الضرائب، لكن يرجح أيضا أن تشهد مكاسب على صعيد الضرائب على الدخل، وإنفاق المستهلكين والأرباح التجارية غير النفطية.


*mamoonmassad@hotmail.com

 
 
Developed By : VERTEX Technologies